تحويل مصلى إلى مشروع تجاري بإنزكان يضع ”البيجيدي” في فوهة بركان

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

يسود غضب عارم في أوساط ساكنة ”تراست” بمدينة انزكان، بعد أن أقدم المجلس البلدي للمدينة الذي يرأسه حزب العدالة والتنمية، على تحويل المصلى الوحيدة في المنطقة إلى مشروع تجاري سكني.

ووفق المعطيات، التي حصل عليها موقع ”سيت آنفو” من مصادره، فإن عقار المصلى التي وهبها شرفاء لوزارة الأوقاف لسنين مضت، أشر المجلس البلدي لإنزكان على تحويلها إلى تجزئات سكنية ضد رغبة السكان، التي هددوا بتنظيم احتجاجات يوم عيد الفطر في المكان، إذا لم يتراجع المسؤولون عن قرارهم.

وأوضحت المصادر نفسها، أن مساعي تحويل البقعة المخصصة للصلاة في مناسبات الأعياد، بدأت منذ 1993 وبالضبط في عهد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السابق، عبد الكبير العلوي المدغرني، إلا أن جميع رؤساء الذين تعاقبوا على المجلس البلدي لانزكان رفضوا الأمر بشدة، قبل أن يتفاجأ السكان بالرئيس الحالي الذي ينتمي إلى حزب له مرجعية إسلامية يوافق على تحويل المصلى المذكورة إلى مشروع تجاري، سيضطر معه السكان إلى قطع مسافات طويلة بغية أداء صلاة الأعياد.

وتوصل الموقع بمعلومات تفيد أيضا أن غضب السكان وفاعلين جمعويين محليين، دفع أحمد أدراق، رئيس بلدية انزكان إلى توجيه طلب إلى الأوقاف من أجل تأجيل أشغال بناء المشروع التجاري إلى ما بعد عيد الفطر المقبل، بعد تهديدات بتنظيم وقفات احتجاجات.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد الخسارة أمام المغرب.. الصحافة الكاميرونية تهاجم سيدوف وحكم المباراة

بعد الخسارة أمام المغرب.. الصحافة الكاميرونية تهاجم سيدوف وحكم المباراة