بعد مواجهات ابن زهر.. برلماني يُطالب بإنشاء جامعة بدرعة تافيلالت

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

دفعت الاصطدامات الطلابية التي شهدتها جامعة ابن ازهر بمدينة أكادير والتي خلفت قتيل وجرحى؛ برلمانيا عن حزب الأصالة والمعاصرة إلى الدعوة نحو إحداث جامعة بجهة درعة تافيلالت، لتفادي تكرار ما وقع.

وأوضح عمرو ودي، البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، في سؤال وجهه إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، أنه وبالرغم من أن ساكنة جهة درعة تافيلالت استبشرت خيرا بالتقسيم الجهوي الجديد، إلا أنه لحدود اليوم ”لم يتم إنشاء جامعة تضم كافة التخصصات لأبناء الجهة”.

وأضاف البرلماني، في سؤاله الذي يتوفر موقع ”سيت أنفو” على نسخة منه، أن طلبة الجهة يضطرون لقطع مسافات طويلة من أجل الالتحاق بجامعات بمدن بعيدة مثل مكناس ومراكش وأكادير، لأجل استكمال مسارهم التعليمي العالي.

وشدد على أن أحداث العنف الأخيرة بجامعة أكادير، والتي” كان ضحيتها الطلبة المنحدرين من جهة درعة تافيلالت”، والذين عانوا، وفق سؤال البرلماني، من ”العنف والطرد والمنع من اجتياز الامتحانات من قبل طلبة ذوي توجه انفصالي”، جعلت مطلب إحداث جامعة قائمة الذات بالجهة أمرا ملحا أكثر من أي وقت مضى.

واستفسر ودي، في سؤاله إلى الوزير أمزازي، عن التدابير والإجراءات التي سيتخذها للتعجيل بإنشاء جامعة بجهة درعة تافيلالت.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

إلغاء الساعة الإضافية نهائيا.. قرار مغربي حاسم

بعد الجدل الذي أثير حول إمكانية إلغاء التوقيت الصيفي بشكل نهائي، بالعديد من الدول الأوربية، بدأ الحكومة المغربية