14 مليار لجمع الأزبال بفاس والأزمي يدافع عن الشركة: “أوزون” خط أحمر

كشف مصدر من المجلس الجماعي لمدينة فاس، في تصريح لـ”سيت أنفو”، أن المجلس الذي يسيره حزب العدالة والتنمية يخصص سنوياً غلافاً مالياً قيمته 14 مليار سنتيم، لشركة “أوزون”، المكلفة بجمع الأزبال بالمدينة، في إطار اتفاقية التدبير المفوض.

وأفاد مصدرنا أن “الشركة المعنية، لا تقوم بعملها كما يجب، حيث تغرق المدينة من حين لآخر في الأزبال بسبب إضرابات عمال الشركة، وتقصير مسؤوليها في العمل على احترام دفتر التحملات الذي يلزمها بعدم ترك النفايات لأي سبب كان”، مضيفاً أن “مشاكل الشركة لا يجب أن يؤدي المواطن الفاسي ثمنها، لأنه يؤدي الثمن على جمع الأزبال من الضرائب التي يدفعها”.

عضو المجلس الجماعي بمدينة فاس، أوضح في حديثه لـ”سيت أنفو”، أن منذ مجيء العمدة ادريس الأزمي الإدريسي، لم تخضع شركة “أوزون” لأي مساءلة عن عدم احترامها لدفتر التحملات، مشيراً إلى أن العمدة كرّر على مسامع المستشارين الغاضبين في عدة اجتماعات عبارة “أوزون خط أحمر غير قابل للنقاش”.

وأضاف المصدر ذاته أن “المجلس الجماعي يلتزم بدفع 14 مليار للشركة من أموال الفاسيين، بينما يقف العمدة متفرّجاً، ويمنع الآخرين من القيام بواجبهم لمحاسبة الشركة”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى