بسبب المقاطعة.. العثماني يُهدد القناة الثانية

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

هدد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، باتخاذ التدابير المسطرية التي يراها مناسبة ضد القناة الثانية، وذلك لـ ”الحفاظ على جو الثقة والمهنية والتقدير الذي طبع علاقتها مع الصحافة الوطنية والدولية المعتمدة بشكل عام، ومع قنوات القطب العمومي بشكل أخص”.

وعبر رئيس الحكومة، في مراسلة موجهة للقناة الثانية، حصل موقع ”سيت آنفو” على نسخة منها، عن استنكاره ورفضه لما وصفه بـ ”التصرف غير المهني” للقناة، بعد بثها في نشرة الخميس الماضي، بمناسبة الاجتماع الأسبوعي للحكومة، شريط فيديو قصير للعثماني، يتضمن رفضا الإجابة عن استفسار صحافي القناة الثانية حول موضوع المقاطعة.

وأخذ رئيس الحكومة على القناة، قيامها بتصوير لقطة له بمقر انعقاد المجلس الحكومي بالمشور السعيد ”دون علم أو ترخيص منه”.

وأوضح العثماني أنه ”لا يليق بقناة عمومية كالقناة الثانية افتتاح النشرة الرئيسية للأخبار بتصوير فيديو تم إنجازه دون علم الشخص المعني وفي مكان ذو حرمة خاصة، حيث يظهر الفيديو بوضوح أن رئيس الحكومة لم يتوقف للتحدث للصحافة ولم يأخذ علما بوجود مصور شرع في التصوير من الخلف ولم يوافق على الإدلاء بتصريح باعتبار اختصاص الناطق الرسمي في مثل هذه المناسبات”.

وأضاف أن القناة جانبت الصواب حين ذكرت أن المجلس الحكومي عرف تقديم عرض حول غلاء الأسعار.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

نصب على شابات.. اعتقال “كوميسير” مزور بسطات

نصب على شابات.. اعتقال "كوميسير" مزور بسطات