على بعد أيام من فاتح ماي.. النقابات تشحذ “سكاكينها” ضد العثماني

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

على بعد أيام قليلة فقط من حلول يوم العمال العالمي الذي يصادف فاتح ماي من كل سنة؛ شنت هيئات نقابية هجوما واسعا على حكومة سعد الدين العثماني، متهمة إياها بـ ”إفشال الحوار الاجتماعي”.

وفي هذا الصدد، استنكرت نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إحدى المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، ”استهتار الحكومة بمطالب الأجراء، معتبرة 300 درهم التي وعدت الحكومة بزيادتها لفئة من الموظفين غير كافية وغير منصفة”، ولا تتناسب مع ” كلفة العيش من خلال الزيادات المتتالية في الأسعار”.

كما استنكرت النقابة ذاتها، في بيان لها، ما وصفته بـ ”التملص الحكومي من تنفيذ اتفاق 26 أبريل 2011، خاصة الشق المتعلق بتوحيد الحد الأدنى للأجور بين مختلف القطاعات”.

وحملت الكونفدرالية مسؤولية ” إفشال الحوار الاجتماعي” للحكومة، مؤكدة أن الفعاليات النقابية قامت بـ ”مجهودات من أجل اتفاق معقول يؤسس لميثاق اجتماعي في أفق صياغة تعاقدات اجتماعية وطنية كبرى بما يسهم في تأمين الاستقرار بالمغرب”.

ودعا المركز النقابي لـ CDT، كافة الأجهزة النقابية وكافة الموظفين والأجراء إلى الرفع من وتيرة التعبئة لـ ”تكون تظاهرات فاتح ماي محطة للاحتجاج بقوة على الاستخفاف الحكومي بمطالب الطبقة العاملة وكافة الأجراء”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

إلغاء الساعة الإضافية نهائيا.. قرار مغربي حاسم

بعد الجدل الذي أثير حول إمكانية إلغاء التوقيت الصيفي بشكل نهائي، بالعديد من الدول الأوربية، بدأ الحكومة المغربية