المحكمة الدستورية تصفع ”البام”

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

وجهت المحكمة الدستورية صفعة قوية لحزب الأصالة والمعاصرة، حين رفضت طعنا تقدم القيادي، صلاح الدين شنكيط، بالحزب بمدينة برشيد، وطالب المحكمة بإلغاء مقعد الاستقلالي طارق القديري، الذي فاز به خلال الانتخابات الجزئية التي أجريت في 7 ديسمبر 2017 بالدائرة الانتخابية المحلية “برشيد” (إقليم برشيد).

وبررت المحكمة الدستورية، رفضها بكون عبارة “ولد بلادكم منكم وليكم”، مع ما تنطوي عليه من تجسيد “للمنطق القبلي والعرقي” ، وفق ما يدعيه شنكيط، ” لا يشكل مخالفة للقانون كما أنه لا ينطوي في حد ذاته على مناورة تدليسية، ما دام يقتصر على تقديم المرشح المعني باعتباره منتميا إلى الدائرة موضوع الطعن”.

وأوضحت المحكمة في قرارها، أن باقي الإدعاءات التي تقدم بها خصمه من الاستقلال ”لم يدعم بأي حجة تثبته، مما يكون معه المأخذان المتعلقان بالحملة الانتخابية غير قائمين على أساس من وجه، وغير جديرين بالاعتبار من وجه آخر”.

بالفيديو – من الميناء إلى سوق الجملة.. تفاصيل “حرب” باعة السمك والشناقة على المواطنين

Facebook Comments

إقرأ أيضا

السطو على ”الصاكات” ووكالات الأموال يقود إلى توقيف 4 أشخاص بالبيضاء

السطو على ''الصاكات'' ووكالات الأموال يقود إلى توقيف 4 أشخاص بالبيضاء