أساتذة جامعيون ورؤساء شعب يتهافتون على عضوية مجلس الشباب والعمل الجمعوي

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

يتهافت أساتذة جامعيون ورؤساء شعب على منصب عضوية مجلس الشباب والعمل الجمعوي، الذي أحدث بموجب دستور 2011، ومهمته إبداء الرأي في كل القضايا التي تحال عليه من لدن الملك والحكومة ورئيسي مجلسي البرلمان، وكذا المساهمة في إعداد مشاريع الاستراتجيات التي تعدها الحكومة في مجال النهوض بأوضاع الشباب وتطوير العمل الجمعوي، وأيضا إنجاز الدراسات والأبحاث التي تتعلق بقضايا الشباب والعمل الجمعوي.

وكشف مصدر مطلع، أن أبرز هؤلاء، أستاذا جامعيا يدرس مادة القانون الدستوري بجامعة محمد الخامس السويسي بالرباط، عرض على كل من رئيسي مجلس النواب والمستشارين، الحبيب المالكي وحكيم بنشماش، اقتراح اسمه لعضوية المجلس وفق صلاحيتهما؛ فتهرب الأول من استقباله رغم قربه الحزبي من الأستاذ الجامعي المذكور، بينما جالسه بنشماش وقدم له وعدا بدراسة الأمر.

ويتألف المجلس موضوع التهافت، علاوة على رئيسه الذي يعين بظهير، من 24 عضوا من بين الشخصيات ذات التجربة والكفاءة والإلمام بقضايا الشباب والعمل الجمعوي، ثمانية منهم يعينهم الملك، أربعة منهم في الهيئة المكلفة بقضايا الشباب وأربعة في الهيئة المكلفة بالعمل الجمعوي، و6 أعضاء يعينهم رئيس الحكومة باقتراح من السلطات الحكومية المعنية من بين ممثلي الإدارات العمومية المعنية بقضايا الشباب والعمل الجمعوي يشغلون على الأقل منصب مدير مركزي أو منصب مماثل له، إضافة إلى عضوين آخرين يعينهما رئيس الحكومة، واحد منهما يمثل الشباب المغاربة المقيمين بالخارج، والآخر من بين ممثلي جمعيات المغاربة المقيمين بالخارج.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

وزير المالية يترأس وفدا توجه إلى الجزائر

وزير المالية يترأس وفدا توجه إلى الجزائر