هل يأخذ صلاح الدين مزوار مكان مريم بنصالح في “الباطرونا”؟

ترشح صلاح الدين مزوار وزير الخارجية السابق والقيادي البارز بحزب التجمع الوطني للأحرار، لرئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

حظوظ صلاح الدين مزوار لخلافة مريم بنصالح شقرون على رأس أكبر تمثيلية للمقاولات المغربية، كبيرة، لاسيما أن الرجل يتوفر على كفاءات عالية تفسر تربعه على عرش وزارة الخارجية لمدة يسيرة.

وترأس مزوار سنة 2002 الجمعية المغربية للصناعات النسيجية والملابس، إلى جانب قيادته لفيدرالية النسيج والألبسة والمنتوجات الجلدية، فضلا عن تعيينه وزيرا للصناعة والتجارة سنة 2004.

ويتواجه مع القيادي بحزب الحمامة في خلافة بنصالح المنتهية ولايتها، المقاول حكيم المراكشي، فضلا عن  عبد الله حفظي وحماد كسال وعمر الشعبي لشغل منصب “نائب الرئيس”.

يذكر أن 12 من أبريل القادم، يعد آخر أجل لتقديم ترشحات الراغبين في ترأس أكبر تمثيلية لـ “الباطرونا” بالمغرب.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى