هذا ما دعا إليه بنعبد الله بعد فاجعة تارودانت

بعد تعزيته لعائلات الضحايا ولساكنة دوار تزيرت أمس الخميس، دعا الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بنعبد الله في تدوينة له على الفايسبوك، إلى أن يذهب التحقيق في فاجعة تارودانت إلى نهايته لتحديد المسؤوليات.

وشدد بنعبد الله في تدوينته، على ضرورة التعاطي بالصرامة اللازمة مع ظاهرة إقامة بنايات سكنية أو تجهيزات مفتوحة في وجه العموم في مجرى الأودية، منبها من خطورة التحولات المناخية التي يعرفها العالم والمغرب، والتي تنبئ بأن مثل هذه الحوادث قد تتكرر ما لم يتم اتخاذ الاحتياطات والتدابير الوقائية الضرورية.

ووصف نبيل بنعبد الله، بكون ظاهرة البناء في مجرى الأودية معقدة وتطرح العديد من الصعوبات، خاصة ما يرتبط بمنع البناء في مجرى الأودية ولكن الصرامة والإرادة القوية مطلوبة لمعالجة هذه الظاهرة حماية لأرواح المواطنات والمواطنين وممتلكاتهم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى