زعيم “البوليساريو” يغادر إسبانيا صوب الجزائر.. والحكومة الإسبانية: أبلغنا المغرب بهذا الأمر

غادر زعيم جبهة “الببوليساريو” الانفصالية، التراب الإسباني، مساء اليوم الثلاثاء، في اتجاه الجزائر، وذلك بعد قضائه 54 يوما في مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو، الذي تم إدخاله إليه سرا للعلاج عقب إصابته بفيروس “كورونا” وتدهور حالته الصحية.

وأفادت صحيفة “إلباييس” الإسبانية، أن غالي غادر على متن رحلة جوية صوب الجزائر انطلاقا من مطار بامبلونا، بعدما لم يتخذ القضاء أي قرارات في حقه خلال المثول أمامه، مشيرة إلى أن السلطات الإسبانية أبلغت نظيرتها المغربية بهذا الأمر عبر قنواتها الديبلوماسية.

وكانت مدريد قد استقبلت، خلال أبريل الماضي، زعيم الجبهة الانفصالية، بهوية مزورة، من أجل العلاج، وسط تكتم شديد، ما أثار شرارة أزمة بين المغرب وإسبانيا، قبل أن تخرج الأخيرة بتبريرات واهية لم تقنع الجانب المغربي.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى