حزب مغربي يدعو إلى إلغاء “قيود كورونا” بعد تحسن الوضعية الوبائية

دعا المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، الحكومة إلى تخفيف أو إلغاء العمل بالشروط الاحترازية “التي لم يَــعُــد هناك مِنْ داعٍ لها، طالما أن الوضع يسمح بذلك”، خاصة بعد تسجيل تحسن في الوضع الوبائي.

وطالب حزب التقدم والاشتراكية في بلاغ له صدر عقب اجتماع مكتبه السياسي يوم أمس الأربعاء، بإلغاء اشتراط جواز التلقيح أو اختبار PCR أو هما معاً كشرطٍ للدخول إلى البلاد جوًّا أو بحراً.

واعتبر الحزب في بلاغه، أن من شأن إلغاء التدابير الاحترازية للوقاية من كورونا، أن يعطي دفعة للاقتصاد الوطني ولعددٍ من قطاعاته.

وكانت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، قد أعلنت يوم أمس الأربعاء، عن تسجيل 89 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 ساعة الماضية، لترتفع الحصيلة الإجمالية للإصابات بالوباء في المغرب إلى مليون و165 ألفا و455 حالة.

كما تم وفق بيانات النشرة اليومية لوزارة الصحة، رصد استقرار عدد الوفيات عند 16071 حالة، بعد عدم تسجيل أية حالة وفاة خلال الساعات الماضية.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى