بنموسى يقدم معطيات بشأن استعداد وزارته للموسم الدراسي القادم

كشف شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن وزارته شرعت في التهييء للموسم الدراسي المقبل منذ شهور، عن طريق توفير التجهيزات الأساسية وكذا تأهيل عدد من المؤسسات التعليمية.

وزاد الوزير في آخر جلسة عمومية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب برسم السنة التشريعية الحالية، أن العمل يتم بشكل مستمر في هذا الإتجاه، ويشمل سبل توسيع مجال تمدرس التلاميذ بغية محاربة الهدر المدرسي، وكذا سن إجراءات ترمي إلى الرفع من جودة التعلم.

واعتبر الوزير أن هذا لن يتم إلا بترشيد بتدبير وترشيد الموارد البشرية، وهو أمر من شأنه أن يحد من ظاهرة الإكتظاظ التي تشهدها الأقسام الدراسية في عدد من المؤسسات، فضلا عن الرفع من مستوى التواصل مع آباء وأولياء التلاميذ، والعمل على تحسين خدمات الدعم الإجتماعي لفائدة المستهدفين إلى جانب إيلاء أهمية للجوانب المتعلقة بالحكامة.

في مقابل ذلك قالت النائبة البرلمانية فاطمة التامني عن فيدرالية اليسار، إن أي إصلاح لمنظومة التعليم يجب أن ينبني على مواردها البشرية، داعية “وزارة بنموسى” إلى إخراج النظام الإساسي إلى حيز الوجود، لافتة إلى أن ذلك من شأنه أن يجيب على انتظارات جميع الفئات التي تشتغل في القطاع، مطالبة أيضا بإدماج أساتذة التعاقد.



الركراكي يرفض مهمة من “كاف” لهذا السبب





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى