بنعبد الله يبحث عن “خائن”

أقدم الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، على إجراء تحقيقا داخل حزبه لكشف هوية عضو مكتبه السياسي.

وحسب صحيفة “أخبار اليوم” في عددها لنهاية الأسبوع، فإنه يقوم عقب كل اجتماع  لقيادة الحزب، بالاتصال ببعض المواقع الالكترونية، لتسريب أخبار”تسيئ” إلى الأمين العام، آخرها ما سربته إحدى المواقع بأن عبد الله حرض وزيري الحزب في الحكومة، أنس الدكالي وعبد الأحد الفاسي، على خوض معارضة ضد الحكومة من داخلها.

وأضافت الصحيفة ذاتها، أنها ليست المرة الأولى التي تسرب فيها معطيات بطريقة غير صحيحة، وأن التحقيقات كشفت هوية عضو المكتب السياسي “الخائن” وسيعلن اسمه قريبا.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى