الحكومة تحصي المشردين لإيوائهم

قال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي للحكومة، إن السلطات المحلية تقوم بإحصاء المشردين في جميع مناطق المغرب، وستقوم بإيوائهم في أماكن آمنة.

وأوضح الخلفي، زوال اليوم الخميس، في الندوة الصحفية التي أعقبت الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي، أن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أعلن عن مجموعة من التدابير للتخفيف من آثار البرد والصقيع الذي تشهده مختلف مناطق المغرب، وتشكيل  عدد من اللجان في 26 إقليم لمكافحة آثار البرد القارس وفك العزلة عنها.
واضاف الخلفي أن الحكومة جهزت حوالي 26 ألف مؤنة مع الأغطية، سيتم توزيعها على الأسر الموجودة في الدواوير المعزولة، وهو تقدير أولي، ستشمل 26 اقليما، موضحا أن عدد المشردين لا يمكن حصره الآن، خاصة وأن عملية الإحصاء ما زالت في بدايتها.

وأشار الخلفي أن الحكومة أعلنت عن إعداد برنامج لفتح الطرق والمسالك المغلقة بسبب تهاطل الثلوج، من خلال توفير الإمكانيات للمصالح المختصة وتعبئة عدد من الآليات الخاصة لإزاحة الثلوج وغيرها من الإجراءات.

كما كلفت الحكومة، يضيف الخلفي، الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات بتأمين الاتصال في المناطق التي يتعذر فيها الاتصال بالطرق السلكية أو اللاسلكية، حيث تم توفير جميع الإمكانيات المالية لتأمين الاتصال عبر الأقمار الصناعية في حالة العزلة.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى