اجتماع أول مسؤول حكومي بقادة الاحتجاج بجرادة

اجتمع، مساء اليوم الأربعاء، عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، بمجموعة من المنتخبين وممثلي المجتمع المدني والأحزاب السياسية بإقليم جرادة، عقب الاحتجاجات التي عرفتها المنطقة منذ وفاة الشقيقين “شهيدي الفحم”.

واستقبل عزيز رباح قيادات “حراك جرادة” للوقوف على ملفهم المطلبي الخاص بتوفير العيش الكريم وايجاد فرص شغل.

وشدد عزيز رباح، خلال هذا اللقاء الذي يعد أول لقاء لساكنة جرادة بمسؤول حكومي بعد الاحتحاجات التي عرفتها المدينة، على ضرورة توفير نموذج تنموي للإقليم، مشيرا إلى أن هناك إمكانية اضافة محطة خامسة لتوليد الكهرباء بجرادة ومحطة شمسية ثانية بمنطقة عين بني مطهر.

وتعهد رباح في اللقاء ذاته بإعطاء الأولوية في الشغل لأبناء المنطقة بالمكتب الوطني للكهرباء والماء الصاح للشرب “ONE”، مؤكدا على استعداد الوزارة لدعم الشباب الراغبين في الاشتغال ضمن مقاولات في قطاع المعادن.

وذكر رباح بأن وزارته عملت على إلغاء فوري لـ 1400 من 1700 رخصة للبحث والاستغلال في مجال المعادن كما قامت بحصر آبار الفحم التي تستغل حاليا.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى