“يوم واحد” يُخفض مساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية

انخفضت مساهمة الدولة في تمويل الأحزاب السياسية المشاركة في انتخابات مجلسي النواب والمستشارين والجماعية والجهوية من 548 مليون درهما أي حوالي 54 مليار سنتيم، إلى 360 مليون درهما أي 36 مليار سنتيم، المخصصة للإنتخابات المقبلة، وذلك بسبب تنظيم الإنتخابات الجماعية والتشريعية والجهوية في يوم واحد.

ونشرت الجريدة الرسمية في العدد الأخير، ثلاثة قرارات صادرة من رئيس الحكومة، تقضي بتحديد 360 مليون درهما، أي 36 مليار سنتيم، مساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابات التي تقوم بها الأحزاب السياسية المشاركة في انتخابات أعضاء مجلس النواب، والجماعية والجهوية، ومجلس المستشارين.

وحدد نصّ القرار الأول مبلغ 160 مليون درهما أي 16 مليار سنتيم، لمساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية التي تقوم بها الأحزاب السياسية المشاركة في انتخاب أعضاء مجلس النواب المقرر إجراؤها يوم 8 شتنبر 2021.

أما القرار الثاني، خصصّ 180 مليون درهم أي 18 مليار سنتيم المبلغ الكلي لمساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية التي تقوم بها الأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات الجماعية والانتخابات العامة الجهوية المقرر إجراؤها يوم 8 شتنبر 2021.

وكشف القرار الثالث، عن تخصيص 20 مليون درهم أي 2 مليار سنتيم، مساهمة الدولة في تمويل الحملات الانتخابية التي تقوم بها الأحزاب السياسية والمنظمات النقابية بمناسبة انتخاب أعضاء مجلس المستشارين المقرر إجراؤه يوم 5 أكتوبر 2021.

ويجدر الإشارة إلى أن الدولة ساهمت بـ 250 مليون درهم في تمويل الحملات الإنتخابية التي تقوم بها الأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات العامة الجماعية والانتخابات العامة الجهوية ليوم 4 شتنبر 2015.

أما اقتراع 7 أكتوبر 2016 لانتخاب أعضاء مجلس النواب، فقد تم منح تسعة وعشرين حزبا  من أجل تمويل حملاتها الإنتخابية بما مجموعه 248.99 مليون درهم، أما انتخاب أعضاء مجلس المستشارين التي أجريت في 02 أكتوبر 2015 خُصص لها 50 مليون درهما.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى