وهبي: الحريات الفردية مصلحة وطنية وحاجة مجتمعية لاتتعارض مع روح الإسلام-فيديو

قال عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، إن موضوع الحريات الفردية لم يعد ترفا فكريا كما يحاول البعض اختزاله، بل هو مصلحة وطنية وحاجة مجتمعية لا تتعارض مطلقا مع الدين على حد تعبيره.

وتابع “وهبي” في عرض ألقاه مساء الثلاثاء في لقاء نظمه مركز الحوار العمومي والدراسات المعاصرة بالرباط حول موضوع “الحريات الفردية بين القيم الكونية والثوابت الوطنية”، أن تحديث القوانين المتعلقة بالأحوال الشخصية كفيل بتوفير المناخ المناسب لتسريع وثيرة النمو الاقتصادي والتنمية البشرية.

وزاد المتحدث أمام الحاضرين في قاعة المكتبة الوطنية بالقول “أريد أن أبرهن لكم أن الحريات الفردية مصلحة وطنية تستجيب لمقتضيات الحداثة ولا تتعارض مع روح الدين الاسلامي”، معتبرا أن الإسلام والحداثة يشتركان في القيم العليا نفسها، والمتمثلة في الحرية، الكرامة، المساواة، العدل، العفو، المحبة، الرحمة، الحكمة وغيرها.

وسجل المسؤول الحكومي والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أنه يميز بين الدين والفهم التاريخي للدين، فالأول بحسب تعبيره شعور نابع من فطرة كل شخص بنحو عفوي ويتناسب مع شخصيته، مستدلا بعدد من النصوص القرانية، بينما الثاني فتحكمة وجهة نظر قال إنها تسلطية مفادها أن الدين نمط واحد، شاكلة واحدة ووجهة واحدة وهو ما يعني وفق إفادته الإكراه.

 


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى