وزير جزائري يقر بمنجزات المغرب بالصحراء

أقر أحمد عطاف، وزير الخارجية الجزائري، بقيام المغرب بمشاريع ومنجزات تنموية في المناطق الصحراوية المغربية، وفق ما جاء في صحيفة “الصباح” عدد نهاية الأسبوع.

وجاء في حديث عطاف، ردا على سؤال للصحافية الجزائرية خديجة بن قنة على قناة أثير، التابعة لشبكة الجزيرة، التي قالت إن المغرب حقق إنجازات تنموية بمشاريع استثمارية واستطاع أن يجلب اعترافات دول كثيرة بمغربية الصحراء، متسائلة “أليس هذا كله إنجازا مغربيا؟”، فرد عطاف “كل ما قلته صحيح ويوجد ذلك على أرض الميدان”.

وحينما شعر الرجل أنه قال الحقيقة التي صدمت نظامه العسكري، استدرك الأمر محاولا خلط الأوراق، متسائلا عن الجدوى من وجود بعثة المينورسو، مدعيا إنها حاضرة لوجود أزمة بين المغرب والمتحدرين من الصحراء وأن هناك مشكلا قائما.

وادعى وزير خارجية الجزائر أن مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب في 2007، لتقرير مصير سكان الصحراء لم يكن هدفها حل المشكل، بل كانت مناورة لإنهاء كل حديث عن الاستفتاء، وتغيير موقف الرأي العام، مضيفا أن خطة الحكم الذاتي المشكلة من ثلاث أوراق، لم يطلع عليها وزراء الخارجية، ودول مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، وظلت تراوح مكانها 16 سنة ولم يخصص لها مجلس الأمن ولا دقيقة أو ثانية واحدة لدراستها، فقاطعته الصحافية، قائلة “إنه على العكس من ذلك رحب مجلس الأمن بالمبادرة المغربية”.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى