آيت الطالب: المنظومة الصحية بالمغرب تعاني خصاصا مهولا في الموارد البشرية

عاد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، ليؤكد أن مشكل المنظومة الصحية بالمغرب لا يرتبط أساسا بالبنيات التحتية الصحية، بل يعود في جزء كبير منه إلى نقص الموارد البشرية.

وقال وزير الصحة والحماية الاجتماعية خلال إجابته على الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين اليوم الثلاثاء، إن المنظومة الصحية تعرف خصاصا مهولا في الموارد البشرية يقدر بـ 32 ألف طبيب، و65 ألف ممرض.

وأكد الوزير على أهمية أن تكون هناك مقاربة شمولية، حيث “لا يمكن تشييد المنشآت الصحية لتركها مغلقة في ظل نقص الموارد البشرية”.

وأوضح المسؤول الحكومي أن الاستراتيجية التي وضعتها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، تروم تكوين الأطر الصحية لسد الخصاص في أفق 2025.

وشدد آيت الطالب على أنه في انتظار تكوين اليد العاملة في القطاع الصحي، فإن الوزارة منكبة على تنفيذ سياسة صحية جهوية لتشمل جميع المناطق سواء كانت حضرية أو قروية في إطار المجموعات الصحية الترابية، وتقليص الفوارق المجالية إضافة إلى عدد من البرامج بالمجال القروي وفق مقاربة شمولية.


قبل ساعات من إغلاق الميركاتو.. أملاح يفاجئ رونالدو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى