“وزير الخارجية” يقدم توضيحات بشأن ملف المغربيات المتزوجات من الأجانب

بعد شكايات حول معاناة المغربيات المتزوجات من أجانب في الحصول على تأشيرات لعائلاتهن، قدم ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، توضيحات بخصوص الموضوع.

وأكد بوريطة في جوابه على سؤال كتابي للمستشارين خالد السطي ولبنى علوي عن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمجلس المستشارين، أن الوزارة تعمل جاهدة من زاوية الاختصاصات المنوطة بها، على إعطاء عناية واهتمام استثنائيين في تيسير وتعجيل معالجة طلبات تأشيرات الدخول إلى أرض الوطن، بالنسبة لفئة الأجانب والأجنبيات المتزوجين من مواطنات أو مواطنين مغاربة، وذلك مع مراعاة ضرورة التنسيق الاعتيادي مع مختلف الجهات الأمنية المغربية المعنية.

وأوضح ناصر بوريطة أن مسألة التأشيرة مسألة سيادية تخضع للقوانين الداخلية والإجراءات والمساطر الأمنية التي تنهجها الدول وفق مصالحها الاقتصادية والأمنية، وتضع كل دولة نظام التأشيرة الخاص بها لتدبير دخول الأجانب إلى ترابها، وفق المعايير والشروط التي تراها مناسبة لها.

وأشار وزير الخارجية أن المغرب لا يحيد عن هذه القاعدة في سنه نظام التأشيرة على بعض الجنسيات، حيث وضع المشرع المغربي قوانين تضبط دخول بعض الأجانب إلى التراب الوطني بإخضاعهم لطلب التأشيرة، سواء في القنصليات العامة للمملكة أو البعثات الدبلوماسية أو عن طريق التطبيق الإلكتروني e-Visa”، والتي قد تمتد من يوم إلى ثلاثة أشهر، أو حتى سنة بشكل استثنائي، وبحسب الحالة مع دخول لمرة واحدة أو لمرتين أو لمرات متعددة.

 


وزارة الثقافة: فوز المطبخ المغربي بأفضل مطبخ عالمي يعكس غنى التراث الوطني

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى