والي بنك المغرب: الناس لم تعد تثق في الأحزاب والناخب عليه مراقبة الوعود الإنتخابية

انتقد والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، أمس الثلاثاء، بشدة الأحزاب السياسية بسبب ارتفاع مستوى فقدن الثقة داخل المجتمع، والمبالغة في الوعود الانتخابية التي تؤدي  إلى العزوف بسبب عدم تنفيذها.

وقال الجواهري في ندوة صحفية، “اودي بعض المرات تنذهل لما تتجيب برنامج حكومي وياله على خمس سنوات وتيقولك ماشي نعمل على جميع القطاعات، هذا وهذا”.

وأضاف المتحدث ذاته، “اودي غا اعمل وبقي، قول مثلا عندي أربع  أو خمس أولويات للعمل عليها، وهنا نسقط في الإمكانيات واش عاود طبع وعطي”، في إشارة إلى دعوة الوزير السابق لحسن الداودي، إلى طبع النقود لتجاوز إشكال شح العملة الصعبة.

وأوضح والي بنك المغرب بأنه “لما تأتي الانتخابات تنطلق الوعود، وليس عندنا فقط بل في العالم بأسره، ومن ذهب للتصويت عليه مراقبة تلك الوعود هل تم الوفاء بها أم لا”.

ولفت أن “العزوف عن الانتخابات يطرح نفسه، مابقاتش الناس كتيق، وهذا هو المشكل الأساسي هو  الثقة، ليس فقط في السياسيين، حتى في القطاع العام، ما بقاتش تيق فينا”.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى