ملف طلبة الطب.. الزخنيني تتهم الحكومة بالتّعنت وترفض “تهديد أبناء المغاربة”

اتهمت مليكة الزخنيني، النائبة البرلمانية عن الفريق الاشتراكي المعارضة الاتحادية، الحكومة بالفشل في تدبير ملف طلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان، الذي لا يزال يعيش على وقع الاحتقان قبل أسابيع قليلة من انقضاء السنة الدراسية.

وقالت “الزخنيني” في الجلسة الأخيرة المخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، إن طلبة الطب “هم ضحايا تعنُّت الحكومة”، وزادت منتقدة أسلوب وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف ميراوي قائلة “الحصيلة الحكومية يمكن أن نضيف إليها ما لم تستطع أي حكومة أن تنجزه قبلكم، وربما ستخجل أن تنجزه بعدكم، وهو تهديدكم لأبناء المغاربة من الطلبة بأسلوب الوعيد”.

وزادت برلمانية المعارضة الاتحادية قائلة: “مشروعكم ارتبط بتسريع تحول المنظومة نحو الكفاءة والنجاعة، واليوم طلبة الطب مضربون، بمعنى أن مشروع الحكومة وحلمها الذي تعبر عنه كل مرة بتلاوين وردية، مهما كانت مثالية ففشلكم في تنزيله على أرض الواقع هو عنوان الفشل”، على حد تعبيرها.

وكان “ميرواي” قد كشف في الجلسة ذاتها “أن تمديد المقاطعة لا يسمح للحكومة بايجاد بدائل لإنقاذ السنة، مشيرا أن استمرار الوضع القائم لفترة أطول سيفرض التوجه نحو حلول أخرى قد تؤدي إلى خسائر فادحة”.

وقال المسؤول الحكومي متفاعلا مع أسئلة النواب “لن تكون هناك دورة استثنائيه وامتحانات الفصل الثاني قد تمت برمجتها في بدايه يونيون المقبل”، طالبا من الجميع التدخل لاقناع الطلبة المضربين بالعودة إلى فصول الدراسة والتكوين واجتياز امتحاناتهم.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى