مقترح قانون يدخل تعديلات على انتخاب أعضاء “الهيئة الوطنية للأطباء”

تقدّم الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، بمقترح قانون بتغيير المادة 16 من القانون رقم 08.12 المتعلق بالهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء.

وجاء في المذكرة التقديمية لمقترح القانون الذي يتوفر موقع “سيت أنفو” على نسخة منه، أن طريقة انتخاب المجلس الوطني طبقا للمادة 16 من القانون والمجالس الجهوية طبقا للمادة 38، تجعل الكتلة الناخبة تنتخب كل الطبيبات والأطباء دون استحضار الفئات الثلاث التي تكون هذه المجالس سواء على المستوى الوطني أو الجهوي.

وأكد الفريق أن عملية اختيار ممثليهم في هذه المجالس تنطلق من توزيع المقاعد المخصصة استنادا إلى مجال الممارسة، حيث هناك 12 ممن يمارسون في القطاع الخاص و9 ممن يمارسون في مرافق الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية و3 من الطبيبات والأطباء الأساتذة الباحثين في المراكز الاستشفائية الجامعية.

وأشارت المذكرة، إلى أنه حتى يتم الانسجام مع فلسفة المشرع، فإن الفريق الاستقلالي، يقترح أن يتم توزيع الكتلة الناخبة استنادا إلى التوزيع الذى تم من خلاله تدبير التمثيلية على مستوى هذه المجالس، حيث تنص مواد المقترح على أنه يختار الناخبون أربعة وعشرين 24 عضوا ينتخبون من قبل جميع الطبيبات والأطباء المسجلين في لوائح الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء عن طريق الاقتراع الأحادي الإسمي والمباشر والسري ويعلن عن فوز المترشحين الحاصلين على أكبر عدد من الأصوات في فئاتهم كما يلي:

– إثنا عشر (12 عضوا من بين المرشحات والمرشحين من قبل الطبيبات والأطباء الذين يمارسون في القطاع الخاص، يتم انتخابهم من الطيبات والأطباء الذين يمارسون في القطاع الخاص.

– تسعة 9 أعضاء يتم اختيارهم من بين المرشحات والمرشحين من قبل الطبيبات والأطباء الذين يمارسون في مرافق الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية، يتم انتخابهم من الطبيبات والأطباء الذين يمارسون في مرافق الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية؛

ثلاثة 3 من بين المرشحات والمرشحين من قبل الطبيبات والأطباء الأساتذة الباحثين الذين يمارسون بالمراكز الاستشفائية الجامعية، يتم انتخابهم من الطبيبات والأطباء الأساتذة الباحثين الذين يمارسون بالمراكز الاستشفائية الجامعية.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى