مطالب للحكومة بتبديد المخاوف المحيطة بمشروع تصميم تهيئة الرباط

طالب رئيس الفريق النيابي لحزب التقدم والاشتراكية، رشيد حموني، بتبديد الخوف القائم بشأن مشروع تصميم تهيئة الرباط الذي تم الافراج عنه مؤخرا.

ودعا “حموني” وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فاطمة الزهراء المنصوري، عبر الوكالة الحضرية إلى التدخل من أجل فَك معطيات وخرائط تقنية تحيط بالمشروع.

وشدد المتحدث على ضرورة العمل على تكثيف التواصل والشرح، وإزالة الخوف المترتب لدى كثيرين من المآل في حال هدم بعض الأحياء الآهلة بالسكان، وكذا من مصير الحقوق المترتبة للخواص عن امتلاك بعض الأراضي والعقارات.

واعتبر رشيد حموني، أن المأمول من تصميم التهيئة المقبل للرباط أن يُسهم بشكلٍ أساسي، في حماية وتثمين مدينة الرباط كتراثٍ عالمي، وفي عقلنة المورد العقاري للمدينة، وتسويق ترابها استثماريا، وسياحيا، وحضاريا، وبيئيا.

وأفرجت الوكالة الحضرية للرباط سلا عن مشروع تصميم تهيئة الرباط، بعد تأخر استمر لعدد من السنوات، وينتظر أن يبدى المواطنون ملاحظاتهم بشأنه قبل أن يتم عرضه للمصادقة من طرق مجلس الجماعة.


إمكانية تسليمه للمغرب.. النيابة العامة الألمانية تكشف لـ”سيت أنفو” مصير محمد بودريقة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى