مطالب بإحداث منطقة صناعية لتحريك عجلة التنمية بالداخلة

أفادت النائبة البرلمانية الرفعة ماء العينين، بأن قطاع الصناعة يحظى باهتمام بالغ من طرف الملك محمد السادس، والذي يولى لهذا القطاع أولوية هامة، لكونه قاطرة التنمية الاقتصادية، وأحد أهم الدعائم لتحقيق الاستقرار الاجتماعي، من خلال توفير فرص العمل وتشغيل الشباب، والزيادة في دخل المواطنات والمواطنين وتحسين مستوى معيشتهم.

وكشفت البرلمانية عن حزب التقدم والاشتراكية في سؤال كتابي موجه لوزير الصناعة والتجارة، أنه أصبح من الضروري إحداث منطقة صناعية بمدينة الداخلة، انطلاقا من الصلاحيات المنوطة بكم، وذلك لتحريك عجلة التنمية بهذه الجهة، بالنظر لما تتميز به من يد عاملة مؤهلة وكفاءة في شتى المجالات من جهة، ولجلب الاستثمار والمستثمرين، وخلق وتوفير المزيد من فرص الشغل للمواطنات والمواطنين من جهة أخرى.

وأضافت أن من شأن إحداث المنطقة الصناعية هذه، أن يحافظ على جمالية مدينة الداخلية، لاسيما وأنها تعد اليوم قبلة للعديد من السياح المغاربة والأجانب، وسيخلص ذلك سكانها من الضجيج المنبعث من مجموعة من محلات إصلاح السيارات والنجارة والحدادة وغيرها من الحرف التي تسبب ثلوثا بصريا وسمعيا وصحيا في المدينة.

وتساءلت ماء العينين عن الإجراءات والتدابير التي تعتزمون القيام بها، من أجل إحداث منطقة صناعية تعود بالنفع على المواطنات والمواطنين بمدينة الداخلة.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى