“وزير الرياضة” يكشف مصير التحقيق في فضيحة التلاعب بتذاكر المونديال

قال وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، يوم أمس الثلاثاء خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، إن التحقيق الذي باشرته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في ملف “التلاعب بتذاكر المونديال”، “لا يزال جاريا وسيتم الإعلان عن نتائجه عن قريب”.

وسبق لرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، أن وعد بالكشف عن نتائج التحقيق الذي باشرته لجنة مستقلة بالجامعة في بعض السلوكات التي رافقت مشاركة المنتخب المغربي في مونديال قطر 2022، خاصة ما يتعلق بالجدل الذي أثير حول عملية توزيع التذاكر لفائدة الجماهير المغربية.

وقال فوزي لقجع خلال الندوة الصحفية التي أعقبت انعقاد المجلس الحكومي يوم الخميس 29 دجنبر الماضي، إن ““الإجراءات ستتخد صارمة والتي لا تقبل أي جدال خلال الاجتماع المقبل المقرر يوم 16 يناير المقبل”، مشددا على أن الجامعة ستحرص على الإعلان عن أي قرارات يتم اتخاذها في هذا الصدد.

وأكد المتحدث أن “المبدأ واضح وأن أي شخص تجاوز الأمور التي من أجلها بذلت المجهودات لفائدة الجماهير المغربية ستصدر في حقه العقوبة المناسبة والضرورية”، منددا بما وصفها “الممارسات المشينة لبعض المحسوبين على أسرة كرة القدم الوطنية”.

كما أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في بلاغ لها، عن تكوين لجنة من أعضاء اللجان المستقلة التابعة للجامعة، للتحقيق في الحدث وإصدار القرارات المناسبة في اجتماع المكتب المديري المقبل يوم 16 يناير 2023 في حق كل من ثبتت ادانته في هذا العمل المسيء لسمعة كرة القدم الوطنية.


قبل ساعات من إغلاق الميركاتو.. أملاح يفاجئ رونالدو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى