مسؤول من الحسيمة يستنجد بنسيمة الحر في ملف معتقلي الريف!!

وصف المكي الحنودي الاعتقالات “العشوائية”، التي طالت عددا من الأشخاص والأطفال بإقليم الحسيمة، بالأفعال الانتقامية.

وقال المكي الحنودي، رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة، في تدوينة نشرها أمس الأربعاء على حسابه بالفيسبوك، “ما يقع بإقليم الحسيمة من اعتقالات عشوائية لم يسلم منها أطفال صغار وما يحاك ضد المعتقلين ليست مقاربة أمنية وفقط هذه أفعال انتقامية واضحة وخطيرة ولا حدود لها”.

وتساءل الحنودي في تدوينة أخرى قائلا، ” أين رئيس الجهة، أين رئيس المجلس الإقليمي، أين رؤساء الجماعات، أين الأحزاب؟ مما يقع بإقليم الحسيمة على الأقل ديرو بحال نسيمة الحر”، في إشارة منه لبرنامج “الخيط الأبيض” الذي كانت تقدمه الإعلامية نسيمة الحر.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى