مراجعة مدونة الأسرة.. البيجيدي متخوف من “استيراد قضايا ونماذج من الخارج”

حذر حزب العدالة والتنمية مما سماه خطورة استيراد البعض لإشكاليات وقضايا ونماذج لا تمت بصلة إلى المجتمع المغربي ومرجعيته الدينية، عند مراجعة مدونة الأسرة التي أعلن عنها الملك محمد السادس في خطابه الأخير بمناسبة عيد العرش.

وقال الحزب في بلاغ لأمانته العامة، إن هذه الإشكالات تترتب عنها آثار سلبية وخطورة كبيرة على استقرار الأسرة وقوة المجتمع وصموده في وجه التحديات والصدمات التي تواجه المملكة.

وشدد بلاغ “البيجيدي” على ضرورة الحرص على التطبيق السليم لمدونة الأسرة ومعالجة ما يعتري تطبيقها من اختلالات، وخاصة منها تلك التي تؤثر على استقرار واستمرار العلاقات الأسرية وروابط الزواج الشرعي.

ودعا الحزب إلى تجاوز ما وصفه بـ “الإختلالات والسلبيات، التي أبانت عنها التجربة، ومراجعة بعض البنود، التي تم الإنحراف بها عن أهدافها، إذا اقتضى الحال ذلك، مبديا عزمه الإنخراط فيما قد تقتضيه مراجعة بعض بنود مدونة الأسرة، وذلك في حرص تام على واجب الإحترام الكامل للشريعة الإسلامية ونصوصها القطعية حسب تعبير مضمون البلاغ.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى