محلل سياسي يكشف لـ”سيت أنفو” أسباب عدم اعتراف “البيجيدي” بالهزيمة في 8 شتنبر

قال المحلل السياسي، محمد بودن، إنه يجب على حزب العدالة والتنمية التوقف عن تحليل نتائج الانتخابات، ويعترف بكونه تعرض لتصويت عقابي، بسبب عدة تراكمات.

وأوضح المحلل السياسي، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن حزب “البيجيدي” يجب عليه أن يدرك أنه يتنافس مع أحزاب أخرى، وليس بالضرورة أن يحتل في كل مرة الصدارة.

وأضاف بودن، أنه على الحزب البحث عن الحقائق التي جعلته يتراجع، عوض الطعن في نزاهة الانتخابات، لأن نفس الصناديق التي منحته الصدارة هي نفسها اليوم التي جعلته يحتل المرتبة الثامنة.

وأفاد المحلل السياسي، أنه يجب على حزب “البيجيدي” الاعتراف بأنه تعرض لتصويت عقابي، ولم يستطع إقناع الناخبين لمدة 10 سنوات، بالإضافة إلى الوضع الداخلي داخل الحزب.

وقال المحلل، إن الوضع الداخلي للحزب أسهم في الوصول إلى هذه النتائج، لأن هناك ارتباك كبير داخل الحزب، والدليل هو الحديث بين الفينة والأخرى عن وجود عدة تيارات، من قبيل تيار بنكيران وتيار العثماني.

وختم المحلل السياسي، أنه كان على حزب العدالة والتنمية الذي شكك في نزاهة نتائج الانتخابات، الذهاب إلى القضاء، عوض رمي هزيمته على الأخرين.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى