لجنة النموذج التنموي تجتمع بأحزاب البرلمان لوضع تصور حول الميثاق الوطني من أجل التنمية-فيديو

باسم الأمناء العامون للأحزاب السياسية الحاضرة لثاني اجتماع موسع يجمع بين اللجنة الخاصة المكلفة بصياغة مخرجات نموذج تنموي جديد مع الأحزاب السياسية، والذي خصص  للاطلاع على أرضية الميثاق الوطني من أجل التنمية، لفت امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، إلى أنه من المحتمل أن يعرض هذا الميثاق قريبا من أجل التوقيع عليه من طرف جميع القوى الحية بالبلاد كما ينص على ذلك تقرير لجنة النموذج التنموي.

وكشف لعنصر” أن هذه الأرضية أخذت بعين الاعتبار بعض الملاحظات التي أثارها رؤساء الأحزاب، وبعض التعديلات الجزئية البسيطة التي تهم الصياغة والتي ستقدم للجنة حتى تكون الأرضية شاملة وقابلة للعرض على جميع الفرقاء الآخرين”.

من جهته، أوضح شكيب بنموسى، رئيس اللجنة المكلفة  بالنموذج التنموي الجديد، أن لقاء اليوم الذي جمعه بقادة الأحزاب السياسية يدخل في إطار وضع مسودة أولى للميثاق الوطني من أجل التنمية”هذا الميثاق هو الذي يؤسس لمرحلة جديدة في مسلسل تنمية البلاد، ووضع تصور للمغرب الذي يريده الجميع في المستقبل”.

وسجل بنموسى، أن ” المرحلة المقبلة تحتاج إلى ميثاق من أجل التنمية مشترك بين جميع الأطراف والفاعلين المعنيين، حتى يكون أرضية مقبولة بين كل هذه الأطراف، لبلورة المغرب الذي نريده، وهذا الميثاق الوطني من أجل التنمية ينطلق من التقرير الذي وضعته اللجنة، ولن يعوض لا المؤسسات ولا برامج الأحزاب السياسية، وإنما سيكون في مستوى معين يجمع بين كل هذه الأطراف، والأهم أن هذا الميثاق يهيئ للتصور الذي نريده مستقبلا للمغرب”.

يشار أن اجتماع اليوم حضره كل من إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، محمد ساجد، الأمين العام للاتحاد الدستوري، عزيز أخنوش،  رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة، وشكيب بنموسى،  رئيس لجنة النموذج التنموي الجديد، إدريس جطو، ومحمد رضا الشامي، عضوي ذات اللجنة.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى