قيادي في حزب الأحرار يهاجم البيجيدي: في زمن الكورونا والجفاف رأيت طاولات باذخة بالعيون

وجه مصطفى بايتاس، القيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار، انتقادات لاذعة لحزب العدالة والتنمية، بسبب تنظيم هذا الأخير للمهرجان الخطابي بمدينة العيون.

وعلق القيادي في حزب الحمامة، على المهرجان الخطابي الذي مظمه الحزب، نهاية الأسبوع الماضي، بالقول  “في زمن الكورونا والجفاف رأيت طاولات باذخة بالعيون تحمل ما لذ وطاب، فتذكرت من اتهمنا ذات خريف (يبدو أنه خرف بالفعل كما خرفت مباديء الحكامة ومحاربة التبذير والفساد) بأننا حزب المترفين”.

وكان تنظيم هذا المهرجان الخطابي لحزب البيجيدي أثار نوعا من ردود الأفعال لا سيما بعدما أصدرت وزارة الداخلية قرارها بمنع تنظيم التظاهرات واللقاءات الرياضية والثقافية.

وقال سليمان العمراني نائب الأمين العام لحزب “البيجيدي”، إن المهرجان الخطابي الذي سينظمه الحزب نهاية الأسبوع، سيضم حوالي 600 شخص فقط.

وأضاف نائب الأمين العام لحزب “البيجيدي” في تصريح سابق لـ “سيت أنفو”، أن الأعضاء الذين سيحضرون هذا المهرجان الخطابي، لن يتجاوز عددهم 600 شخص، وبلاغ الداخلية كان واضحا.

وأفاد سليمان العمراني، أن بلاغ وزارة الداخلية تحدث عن منع التظاهرات التي تضم أكثر من 1000 شخص.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى