قيادي بحركة التوحيد والإصلاح يدعو أبناء البيجيدي إلى “استعادة الحزب المختطف”

دعا القيادي في حركة التوحيد والإصلاح، امحمد الهلالي، أعضاء حزب العدالة والتنمية إلى “ترك المهاترات” والدخول في “الإنقاذ”.
وقال الهلالي في منشور مقتضب على حسابه الشخصي بموقع “الفيسبوك”، “يا أبناء العدالة والتنمية ادخلوا في الانقاذ كافة واتركوا المهاترات وراء ظهوركم”.
وشدد القيادي البارز في حركة التوحيد والإصلاح على أن المؤتمر الوطني الذي يستعد “البيجيدي” لتنظيمه “فرصة ثمينة وبرهان أوحد”، معتبرا أنه “الانقاذ”.
وأكد الهلالي أن المهمة الوحيدة التي يتوجب على “أبناء” العدالة والتنمية القيام بها حاليا هي “استعاذة الحزب المختطف”، مضيفا بالقول: “رجل المرحلة مرشح وحيد يتعين عليه وعلينا التوجه إلى المستقبل ودفن الماضي بعجره وبجره”.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى