غيات: نسبة النمو قد تتجاوز 4 % التي توقعتها الحكومة

دافع محمد غيات رئيس الفريق النيابي لحزب التجمع الوطني للأحرار عن الفرضيات التي بنت الحكومة على أساسها مشروع القانون المالي للسنة القادمة 2023.

وقال “غيات” في برنامج على القناة الأولى، إن المغرب قد يحقق نسبة نمو تفوق 4 في المائة التي توقعتها الحكومة في مشروع القانون، بالرغم من السياق الدولي المتقلب والمتسم بحالة اللا استقرار، مبرزا أن رئيس الحكومة عزيز أخنوش رجل حذر، وكان بإمكانه أن يتوقع أكثر من هذا الرقم.

وبحسب المتحدث فكل الفرضيات التي صاغتها الحكومة في مشروع مالية السنة المقبلة، مبنية على دراسات وتقارير أنجزها خبراء ولم توضع بشكل اعتباطي، وتابع بالقول “هذه حكومة مسؤولة وتعي ما تفعل”.

ولفت رئيس فريق التجمع الوطني للأحرار بالغرفة الأولى، إلى أن مستقبل الأيام قد يأتي بما يمكنه أن يغير عددا من المعطيات على الأرض دوليا ووطنيا، لكن الحكومة بحسبه قادرة على الاحتفاظ بهامش من التحرك يخول لها الحفاظ على التوازنات وتنفيذ التزاماتها وتعهداتها التي قدمتها أمام المغاربة.

وتمت صياغة مشروع قانون المالية لسنة 2023 بناء على فرضيات تحدد نسبة النمو في 4 في المائة ونسبة التضخم في حدود 2 في المائة وعجز الميزانية في حدود 4,5 في المائة.


حمد الله يرد على تصريح وليد الركراكي





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى