عائلات معتقلي حراك الريف يراسلون بابا الفاتيكان للتدخل لإطلاق سراح الزفزافي ورفاقه

وجه مجموعة من النشطاء وعائلات معتقلي الريف، رسالة مؤثرة إلى بابا الفاتيكان، الذي من المنتظر أن يزور المغرب خلال هذه الأيام، مطالبين إياه بالتدخل لإيجاد حل لملف أحداث الحسيمة.

وطالبت عائلات المعتقلين، من خلال الرسالة التي وجهوها للبابا، إيصال معاناتهم للملك محمد السادس، لأن الكل بات ينتظر أن يتم طي هذا الملف وإصدار عفو  ملكي في حق المعتقلين الذين لازالوا يقبعون في السجن.

وأكدت العائلات، أنهم لا يريدون من خلال هذه المراسلة ممارسة أي ضغط على الدولة، قائلين “لا نعتبر تدخلكم في هذا الموضوع تدخلا أجنبيا، فنحن نحترم سيادة وطننا الذي نفتخر به، والذي نتمنى له دوما التقدم للأمام”.

ودعت عائلات معتقلي الريف، من بابا الفاتيكان أن يوظف من خلال تواجده بالمغرب رمزيته القوية، من أجل حل هذا الملف الشائك.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى