سياسيون وحقوقيون ينعون رحيل المحامي والحقوقي عبد العزيز النويضي

نعت شخصيات سياسية وحقوقية ومدنية مغربية، رحيل المحامي بهيئة الرباط والفاعل الحقوقي، عبد العزيز النويضي، أمس الخميس، إثر سكتة قلبية مفاجئة ألمت به بينما كان يهم بإجراء حوار صحفي في الرباط.

وقال إسحاق شارية، الأمين العام للحزب المغربي الحر: “رحم الله الأستاذ عبد العزيز النويضي الحقوقي البارز والمحامي اللامع واليساري الملتزم والرجل الخلوق الطيب… إنا لله وانا اليه راجعون تعازي الحارة لهيئة المحامين بالرباط، ولأهله وأصدقائه وكل من عرفه”.


وعبرت القيادية بحزب العدالة والتنمية والمحامية، أمينة ماء العينين عن حزنها لرحيل عبد العزيز النويضي قائلة: “رحمة الله على الحقوقي والمناضل والمحامي الأستاذ عبد العزيز النويضي تفقد الساحة الحقوقية أحد وجوهها البارزين سنظل نحفظ ما نذكره لك من مواقف علَّها تشفع لك يوم لا ينفع مال ولا بنون”.

المحامي ورئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، محمد الغلوسي، قال في تدوينة فيسبوكية: رحيلك صديقي مفاجئ وقاس وخلف صدمة لدى كل من يعرفك، الموت يفجع الأحياء لا الأموات، تعازينا القلبية الصادقة لأسرتك ورفاقك في حزب فدرالية اليسار الديمقراطي ولمناضلي ترانسبارنسي المغرب ولزملائك وزميلاتك في هيئة المحامين بالرباط ولكافة أصدقاء ومعارف ومحبي الفقيد.

أما جماعة العدل والإحسان فقالت: “بقلوب مطمئنة إلى قضاء الله وقدره، تلقينا خبر وفاة هرم من أهرام المهنة؛ وعلم من أعلام السياسة؛ ومدافع صلب عن الحقوق والحريات؛ الأستاذ والدكتور الجامعي عبد العزيز النويضي”، مقدمة تعازيها إلى عائلته وإلى جميع نساء ورجال الدفاع والعاملين في الحقل الحقوقي.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى