رشوة المغاربة عن طريق الزيادة في الأجور.. أخنوش يرد على المعارضة: لا تريدون الخير للموظفين والأجراء

في رد صريح على اتهامات بعد أحزاب المعارضة له بــ “رشوة المغاربة”، عقب زيادة 1000 درهم في أجور الموظفين، قال رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، إن من يردد هذا الكلام لا يريد الخير للموظفين والأساتذة والأجراء والمتقاعدين، و”مدارو ومخلاو لي يدير”.

أخنوش في تعقيبه على مداخلات الفرق والمجموعة النيابية، خلال مناقشة الحصيلة المرحلية للحكومة، أمس الأربعاء بمجلس النواب، أكد رفضه وصف المغاربة بنعوت قدحية من قبيل “الفساد” و”الرشوة”، فقط لأن الحكومة استجابت لمطالب الموظفين وأنصفتهم.

وأكد المتحدث، أنه تفاجأ في عدة مرات بمسؤولين في التسيير سابقا، وهم يطلقون اتهامات بـ”رشوة المغاربة”، مستغربا من أن هؤلاء لا يريدون ربما الخير للناس وللموظفين والأساتذة والأجراء والمتقاعدين.

وشدد رئيس الحكومة، على أن هؤلاء أطلقوا تلك الاتهامات فقط لأن الحكومة الحالية استجابت لمطالبهم وأنصفتهم، مستغربا من هذه المقاربة بقوله أن هؤلاء “ما دارو ومخلاو لي يدير”.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى