رئيس حزب البيئة يخرج عن صمته بعد اتهامه باختلاس أموال عمومية ويكشف حقيقة استدعائه للتحقيق

نفى رئيس حزب البيئة والتنمية المستدامة، كريم هريتان، الذي أعيد انتخابه نهاية الأسبوع الماضي خلال المؤتمر الثالث للحزب، (نفى) أن يكون موضوع تحقيق قضائي بسبب “اتهامات” باختلاس وتبديد أموال عمومية.

وقال كريم هريتان في تصريح لـ”سيت أنفو”، إن حديث البعض عن استدعائه بمعية أمين المال للتحقيق القضائي، “كذب وبهتان”، مشيرا إلى أنه لم يتوصل بأي وثيقة في هذا الصدد.

وتابع رئيس حزب البيئة: “البينة على من ادعى وأتحدى من يطلق هذه المزاعم أن يثبث ذلك”، مضيفا “أن أصحاب هذه المزاعم مجرد فاشلين هدفهم زرع البلبلة في صفوف المناضلين”.

من جهة ثانية، أوضح هريتان أن المؤتمر الثالث قرر إحداث “ثورة تنظيمية وإيدلوجية” بالحزب، من خلال حل جميع المكاتب المحلية والجهوية، والتحضير لمؤتمرات جهوية “حقيقية” يتم من خلالها انتخاب المكتب السياسي.

وأكد المسؤول الحزبي أنه سيتم إحداث مركز للبحث العلمي واليقظة البيئية، وتفعيل الدبلوماسية الحزبية للدفاع عن القضايا الاستراتيجية للمملكة، وعلى رأسها قضية الوحدة الترابية، فضلا عن تعزيز التنسيق مع جميع الأحزاب المغربية.

يشار إلى أن المشاركين في أشغال المؤتمر الثالث للحزب المنظم يوم السبت الماضي تحت شعار “العدالة الاجتماعية، البيئية، والسياسة، دعامة أساسية لدولة الحق والواجب والمؤسسات الفاعلة”، صادقوا بالإجماع على التقريرين المالي والأدبي، إضافة إلى المصادقة بالإجماع على تعديل النظام الأساسي للحزب.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى