رئيس الحكومة: المغرب حافظ على توازناته رغم الإكراهات خلال 2022

شدد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، على أن المغرب نجح في الحفاظ على التوازنات المكرو اقتصادية رغم الإكراهات والصعوبات التي اتسمت بها سنة 2022، مشيرا إلى أن السنة المضاية كانت صعبة جدا.

وأكد عزيز أخنوش في معرض إجابته على الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين خلال الجلسة الشهرية المنعقدة في هذه الأثناء، على أن المغرب عاش خلال السنة الماضية على وقع العديد من التحديات، في مقدمتها الجفاف غير المسبوق والذي لم يشهده المغرب منذ 40 سنة.

كما ذكر رئيس الحكومة أن من بين التحديات التي واجهت الحكومة أيضا خلال سنة 2022، ما يرتبط ابالارتفاع المهول في الأسعار على المستوى الدولي خاصة تلك المرتبطة بالطاقة، ومختلف المواد الأولية المستوردة بفعل الحرب الروسية-الأوكرانية، إضافة لانعكاسات كوفيد-19 التي أثرت بشكل واضح على أداء الاقتصاد الوطني.

وقال عزيز أخنوش إنه “ورغم كل هذه الإكراهات فبلادنا حافظت على توازناتها الماكرو اقتصادية”، مشيرا إلى أن سنة 2022 كانت سنة صعبة بكل المقاييس، غير أن الشهر الأخير منها حمل مؤشرات إيجابية منها التساقطات المطرية، والإنجاز التاريخي للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم في مونديال قطر 2022.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى