ديبلوماسي مغربي سابق بإسرائيل: “يوم وفاة الحسن الثاني فتح اليهود المغاربة بيوتهم لاستقبال العزاء”-فيديو

كشف لحسن الجيت، نائب رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط، أن العادات بين المغرب وإسرائيل لا تختلف كثيرا.

وأضاف لحسن الجيت، في هذه الحلقة من برنامج ” حكايات”، أن هناك إطلالات للقفطان المغربي بكل من فاس والدار البيضاء سرعان ما تجدها في قلب إسرائيل.

وأوضح المسؤول الديبلوماسي، أن اليهود كانو مضطهدين في مجموعة من بلدان العام، عكس المغرب، وهو الأمر الذي يجعل للمملكة مكانة خاصة لدى اليهود .

وشدد المتحدث، على الدور الذي لعبه الملك الراحل محمد الخامس في حماية اليهود المغاربة من حكومة “فيشي”، ناقلا عن لسان اليهود المغاربة الذين عاصروا حقبة الملك الراحل “محمد الخامس حمانا ولم يرضى بتسليمنا لـ”الهيتليرية”،
وتطرق الجيت كذلك في هذه الحلقة إلى حدث وفاة الملك الراحل الحسن الثاني، واصفا إياه بـ”الزلزال داخل إسرائيل” :” كانت كل إسرائيل في مأثم، حيث فتحت منازل اليهود المغاربة لتلقي العزاء في الملك الحسن الثاني” .

وتابع المتحدث، حول ذات الموضوع، “الحسن الثاني لم يقدم خدمة فقط لإسرائيل لكنه قدم خدمة للإنسانية جمعاء، وقضية السلام في المنطقة”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى