دفاتر التحملات لـ”هولدينغ القطب العمومي” تبلغ مراحلها النهائية

من المنتظر أن ترى دفاتر التحملات الجديدة لمشروع القطب السمعي البصري الجديد Holding، النور مع بداية السنة المقبلة 2024، بعدما وصلت نسبة الانجاز في هذا الملف إلى 90 في المائة.

وستركز دفاتر التحملات هاته، بحسب المعطيات التي قدمها محمد المهدي بنسعيد وزير الشباب والثقافة والتواصل، اليوم الاثنين، في مجلس النواب، على توجيه برامج وأفلام وثائقية تهم التراث الثقافي والثقافة المغربية وتاريخ المغرب الغني نحو الأجيال الصاعدة.

كما ستحرص وفق نفس المتحدث، على تقوية حضور القنوات العمومية الوطنية في الوسائط الرقمية، والاشتغال بنظام البث تحت الطلب SVOD وعودة حضور البرامج السياسية والنقاشات السياسية داخل قنوات القطب العمومي وايلاء أهمية للغة الانجليزية.

وأورد “بنسعيد ” أن عددا مهما من الاجتماعات، تم عقدها بحضور مسؤولي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة و القناة الثانية وقناة ميدي1 تيفي وإذاعة ميدي1 راديو، لإعداد دفاتر تحملات سيتم التركيز خلالها على تقوية الانتاجات الوطنية، في إطار السيادة الثقافية.

ولفت المسؤول الحكومي إلى أن هذا القطب الذي يضم قنوات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والقناة الثانية، وقناة ميدي 1 تيفي وإذاعة ميدي 1 راديو، يشتغل اليوم في انسجام تام وبتصور جديد تشتغل عليه الوزارة مع المعنيين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



مع اقتراب رمضان.. موعد التخلي عن الساعة “الإضافية”





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى