خبير اقتصادي بعد المجلس الوزاري: الوضع صعب وسياسيون يثيرون نقاشات عقيمة

أكد الخبير الاقتصادي المهدي فقير أن الخطوط العريضة لمشروع قانون المالية المعدل التي تمت المصادقة عليها في المجلس الوزاري، من شأنها أن تكون رافعة لإقلاع اقتصادي يمكن من معالجة آثار جائحة كورونا على الصعيد الاقتصادي والمالي والاجتماعي، مضيفا في برنامج “ضيف خاص” أن الوضع صعب جدا ويتطلب تظافر مجهودات كل الفاعلين.

من جهة ثانية، أكد المهدي فقير أن بعض السياسيين يثيرون نقاشات عقيمة، خاصة حينما يتعلق الأمر بالجدل الذي قد يرافق مرحلة ما بعد كوفيد 19 والذي سيتزامن مع سنة انتخابية في السنة المقبلة، مؤكدا أنه يجب التمييز بين مرحلة ما بعد كورونا وفترة الانتخابات التشريعية التي ستعرفها بلادنا في الصيف المقبل، مضيفا أن مثل هذه النقاشات تضيع الفرص وتزيد من التباعد، في الوقت الذي يجب أن يتم تجميع كل الطاقات، مادامت المرحلة القادمة ستكون صعبة وصعبة جدا.

وكانت الحلقة مناسبة لتشريح الخطوط العريضة لمشروع قانون المالية المعدل الذي تمت المصادقة عليه في المجلس الوزاري، سواء من الناحية المالية والاقتصادية، أو من الناحية الاجتماعية.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى