حقوقي: شبكات تشبه “المافيا” في بعض المدن وعلى الدولة إعلان الحرب على الفساد

قال المحامي ورئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام بالمغرب، محمد الغلوسي، إن على الدولة أن تعلن الحرب على الفساد والرشوة بلاهوادة، وألا تتسامح مع لصوص المال العام مهما كانت مواقعهم ومراكزهم.

وأكد الغلوسي ضمن تدوينة فيسبوكية، على أنه “في بعض الجهات والمدن الكبرى والإستراتيجية تشكلت شبكات فساد تشبه في أساليبها المافيا”، مضيفا أن “هذه الشبكات نسجت علاقات متشعبة عبر مختلف المواقع واخترقت بعض الإدارات والمؤسسات حتى أصبح بعض المسؤولين تحت رحمة هذه الشبكات والتي تهددهم بإرسالهم إلى مناطق نائية أو إلى السجن إذا هم لم يرضخوا لطلباتها وشجعها اللامحدود”.

واعتبر الحقوقي أن هذه الشبكات تضم “ضمنها بعض المقاولين وما يسمى برجال الأعمال ومنتخبين وموظفين وآخرين، شكلوا شبكات اقتربت من مواقع المسؤولية والقرار العمومي، وكونت ثروات مشبوهة في ظروف ملتبسة وخارج أية رقابة وعناصرها أشخاص لم يكونوا يملكون أي شيء إلى وقت قريب”.

وشدد المصدر ذاته، على أن “الفساد تغول وأصبح يهدد الجميع وقد حان الوقت لوقف النزيف والمجتمع تحمل كل شيء ولم يعد قادرا على تحمل المزيد”، مضيفا “إنهم يدفعون البلد نحو المجهول، محذرا من “ترك لصوص المال العام والمفسدين يستمرون في نهجهم التخريبي”، مؤكدا على أن “المجتمع يريد من الدولة أن تقوم بدورها وذلك بالضرب بقوة وسيف القانون والعدالة ضد الفساد ونهب المال العام والرشوة وردع لصوص المال العام مصاصي الدماء اليوم قبل الغد”.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى