حصري.. توزيع ”دبلومات بمقابل” يطيح برئيس جامعة مغربية

كشفت مصادر مطلعة، أنه ينتظر إعفاء رئيس جامعة محمد الخامس، سعيد أمزازي، على خلفية الفضيحة التي فجرها تقرير صادر عن المجلس الأعلى للقضاة، المتمثلة في ” توزيع دبلومات بمقابل مالي خارج القانون”، والتي همت ثلاث جامعات مغربية من بينها جامعة محمد الخامس الرباط، إلى جانب  جامعتي عبد المالك السعدي بمدينة طنجة وجامعة الحسن الثاني بسطات.

وأوضحت نفس المصادر أن هذه ”الفضيحة” وما تحمله من ” خروقات خطيرة”، ستعصف برئيس جامعة محمد الخامس في أجل أقصاه بداية السنة المقبلة، بعد أن عجز الأخير عن تقديم تفسيرات مقنعة بشأن ما ورد في تقرير مجلس جطو، من تجاوزات تمس سمعة الجامعات وحقل التعليم بالمملكة عموما.

وارتباط بالموضوع، ذكر المصدر، أن مسؤولا كبيرا ينتمي إلى حزب الأغلبية، يسارع الزمن من أجل خلافة ابنه لأمزازي في منصب رئاسة جامعة محمد الخامس، حين بلغ إلى علمه نية  وزارة التعليم العالي إعفاء المسؤول المذكور.

وكان تقرير قضاة جطو قد أماط اللثام عن ”خروقات وتلاعبات” خطيرة، داخل الجامعات المذكورة خلال سنة 2016، منها ” توزيع دبلومات بمقابل مالي خارج القانون”، و ”القبول بتسجيل طلاب لا يحملون شهادة الباكلوريا”، و”جمع الأساتذة بين مهام التدريس الجامهي وممارسة مهن حرة مدرة للمال”، ما دفع  وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي، إلى إرسال التقرير إلى جميع رؤساء الجامعات المغربية، وطلبت من الجامعات الثلاث، الرد على تلك الخروقات التي شابت عملية إصدار الدبلومات مقابل مبالغ مالية دون سند قانوني، في آجل لا يتجاوز 60 يوما، وتم منع رؤساء الجامعات المعنية الاستفادة من العطلة الصيفية.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى