حزب الأصالة والمعاصرة يعلن عن قرار جديد بشأن مجلسه الوطني

أعلن حزب الأصالة والمعاصرة عن عقد الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني المقررة يوم السبت المقبل بمدينة مراكش، عن بعد، على أن يقتصر الحضور على أعضاء المجلس الوطني بالصفة.

وكشف بلاغ مشترك للأمانة العامة والمجلس الوطني للحزب، أن هذه الدورة ستنعقد عن بعد وسيقتصر الحضور فقط على  على أعضاء المجلس الوطني بالصفة وهم أعضاء الحكومة، وأعضاء الفريقين بمجلسي النواب والمستشارين.

وعزا البلاغ سبب هذا القرار، إلى قرار السلطات الصحية بضرورة اتخاذ المزيد من التدابير الاحترازية بعد بروز موجة جديدة من فيروس كورونا بعدد من الدول.

وأضاف البلاغ، أنه في انتظار اتخاذ جميع التدابير التقنية لضمان مشاركة أعضاء المجلس الوطني عن بعد، فقد اتخذت اللجنة التنظيمية جميع الإجراءات التنظيمية واللوجيستكية  والصحية لتمر هذه الدورة في أحسن الأحوال.

وشدد على أن اللجنة العلمية ستعمل على توفير جميع الوسائل الطبية لإجراء اختبارات فورية وسريعة للتأكد من خلو الحاضرين من الإصابة بفيروس كورونا، وتوفير وسائل التعقيم والكمامات بالقدر الكافي، وتخصيص ثلاث قاعات كبرى للاجتماع، لتمر هذه الدورة في ظروف جد مواتية صحيا وتنظيميا.

وطالب البلاغ جميع الحضور بتقديم جواز التلقيح، والتقيد التام بمسافة التباعد، وبجميع التدابير والإجراءات الاحترازية المعلنة من طرف السلطات الصحية المختصة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى