حديث “أخنوش” عن قيمة الدعم المباشر يثير ردود أفعال متباينة

أثار حديث رئيس الحكومة عزيز أخنوش يوم أمس في مجلس المستشارين، عن قيمة المبلغ المالي الذي تتوصل به الأسر التي تستفيد من الدعم الاجتماعي المباشر ردود أفعال متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال عزيز أخنوش في جلسة المساءلة الشهرية المخصصة لموضوع “الحوار الاجتماعي آلية للنهوض بأوضاع الشغيلة ورافعة لتحسن أداء الاقتصاد الوطني”، إن الحكومة بذلت مجهودا كبيرا في تنزيل الورش الملكي للدولة الاجتماعية، قبل أن يضيف قائلا “ماتنساوش راه صرف 500 درهم في الدعم المباشر ماساهلش”.

وزاد “أخنوش” معقبا على مداخلات الفرق والمجموعات أن هذا 500 درهم التي تتوصل بها الأسر سترتفع في السنوات القادمة بحسب وضعياتها، واعتبر أن ما تحقق في هذا الاتجاه يعد تحولا نوعيا كبيرا في المملكة.

وكان عزيز أخنوش قد أعلن الشروع فعليا في صرف الدعم الاجتماعي ‏المباشر الموجه للأسر التي تعيش وضعية فقر أو هشاشة والمستوفية للشر وط، ابتداء من يوم الخميس 28 دجنبر من السنة الماضية.

وسجل “أخنوش” في مجلس حكومي وقتها “أن قيمة هذا الدعم لن يقل عن 500 درهم لكل ‏أسرة مهما كانت تركيبتها، ستستفيد منها اللأسر المستوفية لشروط الاستفادة، بعد تسجيلها في السجل الاجتماعي الموحد وحصولها ‏على العتبة المطلوبة.‏


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى