توقف مفاجئ للخط البحري بين الحسيمة وموتريل يقلق الجالية

كشف البرلماني، عبد الرزاق أمغار، عضو الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، عن توقف مفاجئ للخط البحري الرابط بين الحسيمة وموتريل، وتأثير ذلك على مغاربة العالم.

وقال البرلماني ضمن سؤال كتابي وجهه إلى وزير النقل واللوجستيك، إنه وعلى الرغم من النتائج الهامة التي حققتها الملاحة البحرية بالحسيمة بسبب الإقبال المتزايد لمغاربة العالم على الخط البحري الرابط بين موتريل والحسيمة أثناء عودتهم إلى وطنهم الأم، فوجئت ساكنة الإقليم وأفراد الجالية المغربية المقيمين بالخارج بالتوقف المفاجئ ودون سابق إعلام لهذا الخط منذ أزيد من خمسة أشهر.

وأشار البرلماني إلى أن هذا التوقف أثار استياء واسعا لدى الجالية المغربية الراغبين في قضاء عطلتهم الصيفية بوطنهم الأم، معتبرين أن الغاء الربط البحري بالحسيمة سيزيد من معاناتهم أثناء التنقل، حيث يضطرون إلى العودة عبر ميناء بني أنصار أو ميناء طنجة.

وتساءل أمغار عن الأسباب الحقيقية وراء التوقف المفاجئ للخط البحري الرابط بين الحسيمة وموتريل، وكذا الإجراءات والتدابير الاستعجالية التي تعتزم الوزارة القيام بها من أجل إعادة تشغيل هذا الخط، وتنشيط الملاحة البحرية بالحسيمة.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى