تقرير رسمي يرسم مستقبلا مقلقا للمالية العمومية في المغرب

نبّه تقرير المجلس الأعلى للحسابات برسم سنة 2021، إلى تحديات يرتقب أن تواجه المالية العمومية بسبب الظرفية الحالية التي يعيشها الاقتصاد العالمي والوطني، المتسمة بالشكوك واللااستقرار.

وربط تقرير المجلس الذي صدر قبل أيام هذه التحديات بارتفاع المطالب برفع الأجور في الوظيفة العمومية، ومتطلبات الإصلاحات التي يتم إنجازها على مستوى المنظومة الصحية ومنظومة التعليم والحماية الاجتماعية، زيادةً على ضرورة الحفاظ على دينامية الدولة في مجال الاستثمار العمومي.

وبحسب “مجلس العدوي”، فهذه التحديات تأتي في سياق مطبوع بتغير شروط التمويل في ارتباط بزيادة نسب الفائدة تحت تأثير الضغوط التضخمية، بالإضافة إلى بعض المخاطر المتعلقة بالتزامات الدولة الضمنية المرتبطة بالحالة الحرجة لمنظومة التقاعد.

وسجل المصدر ذاته أن السياق الجيوسياسي الذي يعرف ارتفاع الأسعار الدولية للمواد الأساسية وزيادة ضغط التضخم فضلاً عن آثار الجفاف، أدى إلى خفض التوقعات الإيجابية للانتعاش التي سادت في سنة 2021، بعد الخروج التدريجي من الأزمة الصحية لكوفيد 19.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى