تأخر إعادة تأهيل المساجد المتضررة من الزلزال يثير قلق الساكنة بمراكش-فيديو

عبّر عدد من السكان في مدينة مراكش عن قلقهم إزاء ما وصفوه التأخر الحاصل في إعادة الحياة إلى المساجد التي تضررت بفعل الزلزال الذي ضرب المغرب يوم 8 شتنبر الماضي.

ولفت هؤلاء في تصريحات نقلها “سيت أنفو”، إلى أن المسؤولين لم يدشنوا بعد الخطوات الأولى من أجل بناء وإعادة تأهيل المساجد التي لحقتها الأضرار في المدينة الحمراء، معتبرين أن ساكنة عدد من الأحياء عليهم أن يبحثوا عن مساجد أخرى من أجل أداء شعائرهم في شهر رمضان.

وكان وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية قد كشف نهاية نونبر الماضي، أنه تم إبرام صفقة مع المختبر العمومي للتجارب والدراسات من أجل إنجاز الخبرات التقنية على 950 بناية دينية موزعة على الأقاليم المتضررة من زلزال الحوز.

وتم بحسب معطيات قدمها “التوفيق” في مجلس المستشارين، تدعيم 10 مساجد كبرى إلى جانب توفير 152 مكانا بديلا من أجل تأمين استمرار الشعائر الدينية للمواطنين.

في ذات السياق، كشف الوزير في لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج عند تقديم الميزانية الفرعية، أن تهيئة المساجد المغلقة تتطلب ملياري درهم كتكلفة إجمالية.


هـام للمغاربـة.. بلاغ جديد من وزارة الصحة والحماية الاجتماعية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى