تأجيل تأدية المستحقات الجبائية الواجبة على أرباب المقاهي والمطاعم بالرباط 

رضخت أسماء غلالو عمدة مدينة الرباط لرفض أرباب المقاهي والمطاعم بمحج الرياض وشارع النخيل تسوية وضعيتهم القانونية وتأدية ما في ذمتهم فيما يتلعق بمستحقات الجماعة، وقررت تأجيل القرار الجبائي الجديد لغاية شهر أكتوبر المقبل من العام الجاري 2022.

وقالت غلالو، إنه أخذا بعين الاعتبار لجائحة كورونا، التي أثرت اقتصاديا على أرباب المقاهي والمطاعم، فإن القرار الجبائي الجديد لن يطبق إلا ابتداء من شهر أكتوبر 2022.

كما أن القرار الذي اتخذته غلالو يقضي بتأدية أرباب المقاهي والمطاعم بمحج الرياض للمتأخرات المتعلقة ابتداء من سنة 2020، وأربع سنوات الأخيرة بخصوص أرباب المقاهي والمطاعم بشارع النخيل، وذلك استنادا للقرارات الجبائية السابقة.

جاء ذلك خلال استقبال عمدة الرباط، يوم أمس الخميس 8 شتنبر، أرباب المقاهي والمطاعم بمحج الرياض وشارع النخيل وذلك في لقاء ثان بعد اللقاء الذي جمعها بهم بداية هذا الأسبوع.

وأكدت عمدة الرباط أن مجلس الجماعة يحرص على تطبيق القانون خصوصا المادة 27 من القانون 57.19 المتعلق بنظام الأملاك العقارية للجماعات الترابية، والذي بموجبه يوجه إلى كل شخص يحتل الملك العام دون الحصول على الترخيص المنصوص عليه، حسب الحالة، في المادة 15 أو المادة 16 من هذا القانون، إعذارا للتوقف عن الاحتلال المذكور في الحال وذلك دون إخلال بالمتابعات القضائية.

وأضافت غلالو أنه وفق نفس المادة، يعتبر المخالف في جميع الأحوال مدينا للجماعة الترابية، عن كل سنة أو كسر سنة من الاحتلال غير القانوني، بتعويض يساوي خمس مرات مبلغ الإتاوة المستحقة في حالة الاستفادة من الترخيص. كما يفرض هذا التعويض بواسطة أمر بالتحصيل يصدره رئيس مجلس الجماعة الترابية المعني، بناء على محاضر معاينة المخالفات التي يحررها الموظفون والأعوان المنتدبون لهذا الغرض والمحلفون طبقا للتشريع الجاري به العمل.

 

 


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى