بوانو ملوحا بورقة جديدة: يمكن نهددو حتى بنزاهة الانتخابات

أعلن حزب العدالة والتنمية بشكل صريح عن إمكانية استعمال ورقة “التشكيك في نزاهة الانتخابات” لمواجهة ما أسماه “الضغوطات” و”الخروقات”.

وقال عبد الله بوانو، المدير المركزي للحملة الانتخابية بحزب العدالة والتنمية، إن “الحلول التي نلجأ إليها، هي التنديد عبر بيان، والاتصال بوزارة الداخلية إذا كان رجل سلطة غير محايد”.

وأضاف في حوار بثه موقع حزب العدالة والتنمية، أن المصباح “يسجل الحالات المرصودة، ويتم توثيقها، ومتابعتها أمام القضاء حتى هي (تنديروها)، ويمكن نهددو حتى بنزاهة الانتخابات، ونواجه الأساليب الملتوية بالقانون”.

وتجدر الإشارة إلى أن الأمانة العامة لـ”البيجيدي” أكدت في وقت سابق على أن “الاستحقاقات الانتخابية المقبلة من المفروض أن تشكل محطة لتعزيز مسار البناء الديمقراطي ببلادنا، وهو ما يقتضي صيانتها من كل الممارسات المشينة والمسيئة التي يمكن أن يفضي التمادي فيها إلى التشكيك في نزاهتها والطعن في مصداقيتها”.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى